4a-badaway.ahlamuntada.com

منتدى شباب بدواى كل ما تتمناه تلقاه
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 ياراهب الدير هل مرت بك الإبل (؟!)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 127
تاريخ التسجيل : 20/05/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: ياراهب الدير هل مرت بك الإبل (؟!)   الإثنين مايو 26, 2008 9:35 am




ياراهب الدير هل مرت بك الإبل(؟!)


روي عن أبي جعفر الطبري رحمه اللَّه أنه عندما حضرته الوفاة ؛ ذكر عنده دعاء عن جعفر ابن محمد ، فاستدعى محبرة وصحيفة فكتبه ،

فقيل له : أفي هذه الحال (؟!)

فقال : ينبغي للإنسان ألا يدع اقتباس العلم حتى الممـات.




يَا سَـعْدُ زِدْنِي جَـوىً بِذِكْـرِهِم
بِاللَّـهِ زِدْنِي ـ فُـدِيْتَ ـ يَا سَـعْدُ


قال إبراهيم بن الجراح : مرض أبو يوسف فأتيته أعوده ، فوجدته مغمى عليه ، فلما أفاق قال لي : ما تقول في مسألة (؟)

قلت : في مثل هذه الحالة (؟!)

قال : لا بأس بذلك ، ندرس لعله ينجو به ناج.

ثم قال : يا إبراهيم ، أيما أفضل في رمي الجمار ، أن يرميها الرجل ماشياً أو راكباً (؟)

قلت : راكباً.

قال : أخطأت ،

قلت : ماشياً ،

قال : أخطأت ،

قلت : قل فيها يرضى اللَّه عنك.


قال : أما ما كان يوقف عنده للدعاء ؛ فالأفضل أن يرميه ماشياً ، وأما ما كان لا يوقف عنده ، فالأفضل أن يرميه راكباً ، ثم قمت من عنده ، فما بلغت باب داره حتى سمعت الصراخ عليه ، وإذا هو قد مـات رحمة اللَّه عليه.



وَحَـدَّثْتَني يَا سَعْـدُ عَـنْهُمْ فَـزِدْتني
جُـنُوناً فَـزِدْني مِـنْ حَـدِيثِكَ يَا سَـعْدُ



قال ابن الصائغ : كنت في إحدى سفراتي ببغداد ، فمر بنا أحمد بن حنبل وهو يعدو ، ونعلاه في يده فأخذ أبي هكذا بمجامع ثوبه ، فقال : يا أبا عبد اللَّه ألا تستحي (؟) إلى متى تعدو مع هؤلاء الصبيان (؟!)

قال : إلى المـوت.

هكـذا فلتكـن الـهمة ـ يا طالـب العلـم ـ حتى تُوسَّـدَ في التراب دفـيناً عـسى وعـسى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://4a-badaway.ahlamuntada.com
 
ياراهب الدير هل مرت بك الإبل (؟!)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
4a-badaway.ahlamuntada.com :: الساحه الدينيه :: المواضيع الدينيه-
انتقل الى: